7 أشياء تفعلينها وتفسد بشرتك!

7 أشياء تفعلينها وتفسد بشرتك!

هناك بعض العادات اليومية التي نمارسها دون ان ندرك أنها تدمر البشرة. ويجب أن ندرك أن العناية بالبشرة لها الأولوية فيما يتعلق بالجمال، فلا يمكن إخفاء كل عيوب البشرة بالماكياج مهما كانت جودته. وقد جمعنا لك أشهر العادات اليومية التي تضر بالبشرة، تعرفي على هذه العادات وتجنبيها.

الضغط على البثور

الضغط على البثور للتخلص منها هي عادة يمارسها أكثر الناس، وقد يكون من الصعب الإقلاع عنها. لكن الضغط على البثور لا يساعدك على التخلص منها، بل بالعكس. كل ما تفعلينه هو الدفع بالبكتيريا الى طبقات أعمق في الجلد، مما يزيد من مشاكل البشرة. تجنبي بأي شكل الضغط على البثور أو وخزها للحفاظ على بشرتك.

مثبتات الشعر Hair Spry

الكثير من النساء تستخدمن اسبراي مثبت الشعر بصورة يومية تقريباً، ولكن المشكلة في استخدام السبراي بدون تغطية الوجه. قد لا تشعرين برواسب السبراي على وجهك، ولكن تأثير هذه الرواسب سوف يظهر على الجلد في فترة قصيرة. لذلك تأكدي من تغطية وجهك بمنشفة نظيفة عند استخدام السبراي على وجهك.

ارتداء النظارات

ارتداء النظارة أمر لا يمكن للكثيرين الاستغناء عنه أو استبداله بالعدسات. اذا كنت ممن يرتدون النظارة فاحرصي على تنظيفها بمطهر مرة واحدة يومياً. النظارة تظل ملاصقة لبشرتك طوال اليوم تقريباً، لذلك فهي عرضة لتراكم البكتيريا عليها، والتي تنتقل الى بشرتك وتسبب البثور.

شرب القهوة

القهوة لها العديد من المنافع اذا ما كنت تشربيها باعتدال. لكن من جانب آخر، الكافيين الموجود بالقهوة يسبب جفاف البشرة مسبباً سرعة ظهور التجاعيد. لذلك، تجنبي شرب أكثر من فنجانين من القهوة يومياً، مع الحرص على شرب 8 أكواب من الماء يومياً لترطيب بشرتك من الداخل.

الهاتف المحمول

لك أن تتخيلي كم البكتيريا التي تتواجد على هاتفك الجوال نتيجة وضعه على طاولة المطعم، سقوطه على الأرض، وضعه في جيبك الخلفي، مكتب العمل وغيرها. وبالطبع عند استخدامك للهاتف تنتقل هذه البكتيريا لوجهك. احرصي على تنظيف هاتفك بمناديل مضادة للجراثيم قبل استخدامه.

الدش الساخن

استخدام الماء الساخن يبعث على الاسترخاء بالطبع، ولكن تأثيره على بشرتك ليس جيداً على الاطلاق. تعرض الجلد للحرارة يسبب جفافه، كما يؤثر على الكولاجين مما يسبب التجاعيد على المدى الطويل. تجنبي الوقوف تحت الماء الساخن لفترات طويلة أثناء الاستحمام حرصاً على بشرتك.

الكلور

حمامات السباحة يوجد بها نسبة كبيرة من الكلور والذي يتفاعل مع مستحضرات البشرة التي تستخدميها، ويتوغل داخل الجلد مسبباً العديد من الأضرار. وقد لا يكفي الاستحمام بالماء بعد استخدام حمام السباحة لإزالة الكلور من بشرتك. احرصي على الاستحمام بصابون الاستحمام بعد السباحة ولا تكتفي بالماء فقط.

العناية بالبشرة وتجنب العادات الضارة السابقة يضمن لك الحفاظ على جمالك ونضارة بشرتك.

(المصدر :موقع مجلتي. نت – انقر هنا لقراءة الوصفة من مصدرها.)
Share Button