هل مناديل إزالة الماكياج تُضر بالبشرة؟

هل مناديل إزالة الماكياج تُضر بالبشرة؟

كثيراً ما نضطر إلى استعمال المناديل المبللة لإزالة الماكياج. إما لضيق الوقت أو لسهولة استعمال تلك المناديل. ولكن هل هذه الطريقة فعالة وآمنة وليس لها أضرار كما تدعي الشركات المصنعة لها؟

للأسف المناديل المبللة لها اضرار كثيرة على البشرة عند استعمالها لإزالة المكياج. وذلك لأن استعمال المناديل المبللة يترك رواسب على البشرة قد تتسبب في غلق المسام. ولكن عند استعمال المحلول الخاص بازالة الماكياج نجد ان التعليمات دائما تقتضي بغسل الوجه بالماء بعد الاستعمال مما يساعد على تنظيف البشرة تماماً.

دائما ما تسوق شركات صناعة منتجات التجميل المناديل المبللة على ان عدم غسل الوجه بعد الاستعمال هو نقطة تفوق للمنتج. ومع تشابه المواد الفعالة إلى حد كبير في المناديل المبللة ومحلول إزالة الماكياج، نجد أن عدم غسل البشرة بالماء بعد استعمال المناديل قد يؤدي إلى ظهور احمرار في البشرة، وبثور والعديد من المشاكل الجلدية.

البشرة الجافة على وجه الخصوص أكثر تأثراً باستعمال المناديل المبللة، لأن المناديل المبللة تحتوي على نسبة عالية من الكحول لتنظيف البشرة. والكحول يؤدي إلى جفاف البشرة بشكل كبير، ويعوق عمل المستحضرات المرطبة للبشرة مما يزيد من جفاف البشرة.

اما بالنسبة للبشرة الدهنية والتي تكون أكثر عرضه للاصابة بالحبوب والبثور، فاستعمال المناديل المبللة يضيف طبقة جديدة من جزيئات الماكياج والاتربة فوق الطبقة الدهنية الموجودة بالفعل، مما يؤدي إلى سد المسام وظهور الحبوب والبثور بكثافة.

وفي النهاية إذا كنت مضطرة الى استعمال المناديل المبللة لازالة الماكياج، فعليك غسل البشرة بالماء جيداً بعد الاستعمال.

(المصدر :موقع مجلتي. نت – انقر هنا لقراءة الوصفة من مصدرها.)
Share Button