ما هي أبرز مسهلات الولادة؟

على رغم  سعادة المرأة الفائقة مع قرب موعد ولادة طفلها، إلّا أنها تقلق كثيرًا وتفكر في الأمر. فهل يمكن أن يحصل أمر ما خلال عملية الولادة؟ هل تعاني المرأة وتشعر بألم حاد؟ هل هناك أي طرق يمكن اعتمادها من أجل التخفيف من الألم وتسهيل عملية الولادة؟ تابعينا في هذا النص لتكتشفي ما هي أبرز مسهلات الولادة.

تتعدّد كثيرًا الطرق التي يمكنها أن تخفّف بطريقة ما من الألم الذي تعاني منه المرأة خلال عملية الولادة ومن أبرزها:

للمزيد: نصائح للحامل في الشهر التاسع

– المشي: يسهّل المشي وخصوصًا خلال الشهر الأخير من الحمل عملية الولادة إذ إنه يعمل على تثبيت رأس الجنين داخل الحوض ويساعد على نزوله

– تناول التمر: تشير بعض الدراسات إلى أن تناول التمر يسهّل كثيرًا في عملية الولادة

– القيام بتمارين كيجل: تنصح المرأة الحامل بممارسة تمارين كيجل إذ إنها تضيق الرّحم وتقوّي العضلات السفليّة

– ممارسة العلاقة الحميمة: تحتوي الحيوانات المنوية على هرمون البروستاغلادين الطّبيعي والّذي يساعد على المخاض

للمزيد: هل يجوز التمر الهندي للحامل؟

الجدير بالذكر أن يمكن للمرأة أن تقوم بهذه الخطوات خلال الشهر التاسع والأخير من الحمل. أما مع ظهور علامات الحمل، فيمكنها أن تقوم بالأمور التالية من أجل تسهيل الولادة:

– تناول العسل والحلبة

– شرب اليانسون

– الإستحمام بالمياه الدافئة

– تجنّب الصراخ والهلع

– تناول العسل مع الحبّة السوداء

(المصدر :موقع 3a2ilati – انقر هنا لقراءة الموضوع من مصدره.)
Share Button