لقد وصلت الى شهرك الأخير من الحمل لذا عليك ألاّ تهملي نفسك وغذاءك من أجل صحتك وصحة الجنين. فلقد اقترب موعد ولادتك، ولم يبق إلاّ أياماً قليلة كي تحتضني طفلك وتضمّيه. لكن هناك مرحلة مهمة آتية بإنتظارك،مرحلة تتطلّب من جسمك أن يكون كامل الإستعداد غذائيًا من أجل الولادة ومن ثم الرضاعة. فما هي الأطعمة التي عليك تناولها خلال الشهر الأخير من الحمل؟

ماذا يتضمن غذاء الحامل في الشهر التاسع؟

تتساءل الكثيرات عن الوزن الطبيعي للحامل في الشهر التاسع. إذ ستكون زيادة الوزن الذي يجب أن تصلي إليه خلال هذا الشهر ما بين الـ2 و3 كيلوغرامات أما خلال الفترة الكاملة للحمل فستزيدين نحو11 الى 15 كيلوغرامًا. لكن من أجل غذاء سليم لك ولطفلك عليك تناول أطعمة معينة  لكي تحصلي على الفيتامينات كافةً.

ينبغي أن تكون وجبة المرأة الحامل في الشهر التاسع كاملة ومتوازنة حتى تضمن لها وللجنين كل المواد الغذائية اللازمة.

أولًا، عليك تناول مصادر الكالسيوم كالحليب ومشتقاته للمحافظة على صحة عظامك وتكوين الحليب اللازم لرضاعة طفلك، وفي الوقت عينه يجب التقليل من الأطعمة الدهنية والمقلية والدسمة  كي لا يزيد وزنك من الدهون غير المرغوب بها والتي قد تسبّب لك الشعور بالحرقة أيضاً. ومن المستحسن أيضاً التخفيف من تناول الملح والأطعمة المالحة .

للمزيد: ما هي أضرار نقص فيتامين د على صحة الحامل؟

إضافة الى ذلك، على الحامل تناول الخضار والفواكه وخصوصاً المجفّفة منها للقضاء على مشكلة الامساك.

ولكن، عليك في الوقت عينه الإنتباه والإبتعاد كليًا عن أي شيءٍ قد يسبّب لك الشعور بالتعب أو الإنزعاج مثل السهر وذلك كي لا تلحقي أي ضرر على نفسك أو على الجنين خلال المرحلة الأخيرة هذه.

للمزيد: أفكار لوجبات صحيّة للحامل في الفصل الأول

على الحامل أيضاً، أن تحصل على كم وافر من النوم خلال هذه الفترة أي بمعدل 9 ساعات في اليوم، وتجنّب الأشغال الشاقة وحمل الأشياء الثقيلة أو القيام بحركات عنيفة قد تؤدي إلى خلل فيسير الحمل.

أخيرًا يجب الإنتباه الى أن نوعية الطعام والكمية وحدهما لا يكفيان، إذ تحتاج الحامل الى ممارسة رياضة المشي يوميًا ورياضات ما قبل الولادة لأن هذه النشاطات تحسّن الدورة الدموية وتغذّي الجنين وتسهّل عملية الولادة.

(المصدر :موقع 3a2ilati – انقر هنا لقراءة الموضوع من مصدره.)
Share Button