لا تدعي هذه المخاوف تُنغّص عليكِ حملك!

إلى جانب الخوف من الوقوع في المرض وأذيّة الطفل الذي ينمو في الأحشاء، تخشى كل امرأة في حملها مسائل عديدة دعينا نذكر لكِ في ما يلي الأبرز بينها:

هل أشرب القهوة أو لا أشربها؟

بعض الأطباء ينصحون المرأة بالامتناع عن استهلاك الكافيين أثناء الحمل، فيما بعضهم الآخر يسمح لها بكميات قليلة ومحدودة منه. أما أنتِ، فتنصحكِ “عائلتي” باتباع إرشادات الطبيب النسائي المتابع لحالتك.

هل أزفّ الخبر السعيد لمن حولي؟

يتفادى معظم الأزواج إطلاع أحبائهم بأمر الحمل والمولود الجديد حتى تمضي الأسابيع الـ12 الأولى باعتبارها الفترة الأكثر خطراً على سلامة الحمل والجنين، ففيها تحدث أغلب حالات الإجهاض.

هل سأُصاب بالإسهال؟

يُعتبر الإسهال مشكلة صحية شائعة جداً أثناء الحمل. ولكن لا داعي للقلق بشأنها، فثمة علاجات طبيعية عديدة لها، وفي ما يلي البعض منها: خلطات طبيعية لعلاج الاسهال خلال الحمل ونصائح لعلاج الإمساك خلال فترة الحمل.

هل يُمكنني أن أتناول هذا الدواء؟

لعلّ الهم الأكبر لكل امرأة حامل إمكانية تناولها أدوية أخرى إلى جانب تلك الموصوفة لها من قبل الطبيب. فمشوار حملها طويل ومحفوف بتحديات تفوق أحياناً كثيرة قدرتها على التحمّل. ومع ذلك، لا يصحّ لها تناول أي عقار أو دواء من دون استشارة الطبيب.

هل آكل من هذا الطعام أو ذاك؟

تختلف الاحتياجات الغذائية بين امرأة وأخرى، ولكنّ الأطعمة الصحية الغنية بالبروتين والفيتامينات وأحماض الأوميغا وسواها من المعادن هي في الإجمال ضرورة قصوى لكل امرأة. أما عن الأطعمة غير الآمنة للحوامل عموماً، فإليك هذه اللائحة.

هل المكمّلات الغذائيّة أمر لا بدّ منه؟

تُعتبر مكملات الحديد وحمض الفوليك والكالسيوم ضرورية جداً للمرأة الحامل، كونها تُحفّز نموّ جنينها وتمدّ جسمها بالطاقة والمغذيات اللازمة إلى جانب النظام الغذائي الصحي والمدعّم. فاحرصي على أخذها في مواعيدها!

وأنتِ، ممَّ تخشين في حملك؟

اقرأي أيضاً: نصائح لمساعدة الحامل على تجاوز مشاعرها السلبيّة

(المصدر :موقع 3a2ilati – انقر هنا لقراءة الموضوع من مصدره.)
Share Button