كيف تكون الام الولادة الطبيعية؟

تقلق معظم النساء الحوامل حيال آلام المخاض والولادة الطبيعية وخصوصًا عند اقترابهن من الشهر التاسع والأخير من الحمل. فهذا أمر طبيعي إذ تعتبر فترة المخاض الفترة الأكثر ألمًا بالنسبة لعدد كبير من النساء. فهنالك عدد ضئيل من النساء اللواتي لا تعانين من أي ألم لذلك تنصح المرأة دائمًا بأخذ بعض الإحتياطات التي يمكن أن تحد من هذا الألم بشكل كبير.

للمزيد: دراسة: وجود الزوج في غرفة الولادة يزيد الألم!

تختلف تجربة الولادة بين امرأة وأخرى وذلك بحسب طبيعة وجسم كل واحدة منهن. فهناك من يعانين مثلًا من تشنجات الحيض والضغط الشديد أما البعض الآخر من أعراض الإسهال. فعادةً يعود سبب الألم خلال المخاض إلى تقلص عضلات الرحم والضغط على عنق الرحم. فتبدأ المرأة بالشعور بتشنج قوي في البطن والفخض والظهر. كما وهناك بعض النساء اللواتي يعانين من ألم في فخذيها.

للمزيد: طفلة حديثة الولادة حامل بتوأمين وتخضع للإجهاض!

لكن الجدير بالذكر أنه هناك العديد من التمارين الرياضية التي يمكن أن تمارسها النساء الحوامل وذلك من أجل الحد من آلام المخاض والولادة. كما وهنالك أساليب عدة لتخفيف ألم الولادة ومن أبرزها تغيير الوضعية من حين إلى آخر أثناء الولادة بدلًا من الإستلقاء بدون أي التحرك على الظهر وإدخال أحد أفراد الأسرة إلى غرفة الولادة وذلك لتدليك الظهر أثناء الولادة.

لكن تنصح المرأة باستشارة طبيبها المعالج وذلك قبل البدأ بأي تمارين رياضية للتأكد من أنها لن تؤثر بأي شكل من الأشكال على صحة الحامل والجنين معًا.

(المصدر :موقع 3a2ilati – انقر هنا لقراءة الموضوع من مصدره.)
Share Button