نحن هنا على موقع “عائلتي” من أشدّ المعجبين بزيت جوز الهند، ونعتبره معجزة العصر الحديث لما فيه من خصائص ومميّزات تحارب الفيروسات والجراثيم والفطريات. ولا ننصح به للطهي وتنكيه القهوة وحسب، بل ننصح به للحوامل والأمهات المرضعات والأطفال الرضع بعد الولادة أيضاً.

ولكن، ما السرّ في زيت جوز الهند؟ دعينا نعرّفكِ في ما يلي على أبرز فوائد زيت جوز الهند الصحية للأم والطفل..

فوائد زيت جوز الهند خلال الحمل وبعده

بالنّسبة إلى الأم (في مرحلة الحمل وما بعد الولادة):

• يساعد زيت جوز الهند في تحسين مناعة الأم التي تضعف كثيراً أثناء الحمل، كما يمنح جسمها دفعاً مهمّاً لمحاربة الأمراض والالتهابات، بفضل ما ينطوي عليه من مكوّنات مقاومة للفيروسات ومضادة للفطريات.

• يمكن لزيت جوز الهند الصافي أن يخفّف من أعراض الغثيان الصباحي عن طريق تثبيت معدل السكر في الدم.

• يلعب زيت جوز الهند دوراً في تعديل الهرمونات الثائرة في جسم الحامل والتخفيف من الانزعاج الذي قد يصيبها جراء جفاف المهبل. • يمكن لتناول زيت جوز الهند يومياً خلال الحمل أن يساعد الأم على التخفيف من حدّة الإمساك الذي قد تعاني منه في هذه الفترة، باعتباره مادة مسهّلة طبيعية لطيفة على المعدة.

• يُمكن لتناول زيت جوز الهند خلال الحمل أن يساعد الأم في محاربة حرقان المعدة والارتجاع المعدي المريئي أو عسر الهضم. • يُشاع عن زيت جوز الهند قدرته في التغلّب على آلام الرأس ونوبات الصرع.

• يُسهم زيت جوز الهند في إبقاء جسم الحامل منتعشاً وبمنأى عن الهبات الساخنة التي لا بد أن تصيبها جراء ازدياد وزنها بشكل مفرط وارتفاع معدل البروجيسترون في جسمها.

• يعمل زيت جوز الهند كمرطب طبيعي فعال للتخفيف من آثار التشققات التي يرسمها الحمل على بطن المرأة ومنع جفاف الحلمتين وتشققهما أثناء الرضاعة.

• يُساعد زيت جوز الهند في تنظيف كليتي المرأة الحامل وحمايتها من التهاب المسالك البولية كما يساعد في تقليص احتمالات إجهاضها.

• يُمكن لتناول 3 ملاعق ونصف الملعقة من زيت جوز الهند في اليوم أن يزيد إنتاج الثديين للحليب ويخفّف عن الأم عبء الضخ.

فوائد زيت جوز الهند خلال الحمل وبعده

اقرأي أيضاً: ما هي فوائد السبانخ للحامل؟

بالنّسبة إلى الطفل:

• يحتوي زيت جوز الهند على حمض اللوريك (Lauric Acid) الموجود في حليب الأم بشكل طبيعي، وتكاد النّسب أن تكون متقاربة بين الاثنين.

• يُسهم زيت جوز الهند في ترطيب بشرة الطفل ومحاربة الجفاف الذي يمكن أن يُصيبها ويُشوّه ملمسها الحريري الناعم.

• يُمكن لفرك لثة الطفل بالقليل من زيت جوز الهند أن يخفف طبيعياً من حدّة الأوجاع التي ترافق مرحلة التسنين.

• يُمكن استخدام زيت جوز الهند بديلاً طبيعياً للمراهم والكريمات المخصصة لعلاج الأطفال من طفح الحفاض.

• يُعتبر زيت جوز الهند مادة طبيعية مضادة للاحتقان. ولنتيجة فعالة وأكيدة، يكفي خلطه مع زيت الزيتون ودهن صدر الطفل ومنطقة العنق به.

فوائد زيت جوز الهند خلال الحمل وبعده

في النهاية، وقبل أن أن تلجأي إلى أي من العلاجات والنصائح أعلاه، تذكّري دائماً استشارة الطبيب والأخذ بنصيحته.

اقرأي أيضاً: نصائح لعلاج الإمساك خلال فترة الحمل

(المصدر :موقع 3a2ilati – انقر هنا لقراءة الموضوع من مصدره.)
Share Button