فائدة جديدة للحرّ ستُدهشك حتماً!

إذا كنت تعتقدين أن إطالة عمرك تقتصر فقط على الرياضة المنتظمة والغذاء الصحّي، فأنت مخطئة كلّياً! إذا أردت العيش لأطول فترة ممكنة بالقرب من عائلتك، إحرصي بدءاً منذ اليوم على إضافة الحر إلى أطباقك!

وجدت دراسة حديثة أن المركّبات النشيطة الموجودة في الأطعمة الحرّة، كمادة الـ”Capsaicin” المتوافرة في الفلفل الحر، قد تخفّض الالتهاب وتحسّن عملية الأيض وتملك تأثيراً إيجابياً على بكتيريا الأمعاء والوزن.

وبعد متابعة الأشخاص الذين كانوا يتناولون الأطعمة الحرة بانتظام، توصّل العلماء إلى نتائج مثيرة جداً للاهتمام: إن استهلاك المأكولات الحرة مرّة أو مرّتين أسبوعياً ساهم في خفض خطر الموت بنسبة 10% مقارنةً بتناولها لمرّات أقلّ. وفي حين أن الحصول على كمية أكبر من المواد الحرة (بين ثلاث إلى سبع مرّات أسبوعياً) أدى إلى اختلاف رمزي، إلا أن النتائج لا تزال تشير إلى أن هذه المواد قد تكون مُنقذة حقيقية للحياة.

وإضافةً إلى هذه الميزة، تبيّن أن الحرّ يساعد على خفض معدلات الإصابة بـأمراض القلب والجهاز التنفسي والسرطان. والفلفل الحر الطازج هو الأقوى بين سائر الأنواع الأخرى.

صحيح أن هذه النتيجة تحتاج لدراسات أخرى إَضافية من أجل معرفة السبب الفعلي وراء هذا التأثير، غير أنها تؤكّد حتماً ما كان الخبراء يعتقدون لأعوام عن القوّة الجبّارة التي يملكها الحرّ كتحسين المزاج والحفاظ على سلامة الجيوب الأنفية.

لا تتردّدي إذاً في إضافة الحر إلى الدجاج والبيتزا والمعكرونة والأرزّ ومختلف الأطباق للحصول على مذاق رائع وفوائد صحّية تُطاول مختلف أعضاء جسمك وتنعكس إيجابياً على مدة عيشك.

إقرئي أيضاً: ما هي أفضل بهارات للصحة؟

(المصدر :موقع 3a2ilati – انقر هنا لقراءة الموضوع من مصدره.)
Share Button