غذاءٌ سحري يدعم خصوبتك

إذا كنت تريدين زيادة فرص حملك، بالتأكيد تعلمين أنه عليك الإقلاع عن التدخين، وتفادي التوتر والتعرّض للملوّثات والكيماويات قدر الإمكان، وعلاج ضعف الإباضة إذا كنت تشكين منه، وممارسة الرياضة وتحسين نمط حياتك بشكل عام. لكن ماذا عن الشق الغذائي؟

ليس من المُفاجئ أن نقول لك إن التغذية الصحّية تلعب دوراً كبيراً في تعزيز فرص حملك، لكن هل تعلمين ما هو الغذاء الذي وضعه العلماء تحديداً لتقوية خصوبتك بنسبة تبلغ 80%؟ إطلعي على التفاصيل التالية التي كشفتها اختصاصية التغذية كريستال بدروسيان:

  • إحصلي على كمية جيّدة من معدن الحديد (اللحوم، الدجاج، السمك، الحبوب الكاملة، الورقيات الخضراء كالسبانخ)، فقد تبيّن أن نقصه في جسمك يؤثّر سلبياً في خصوبتك.

  • إختاري الكربوهيدرات بذكاء! بدلاً من اللجوء إلى الأنواع المكرّرة التي تفتقر إلى أهمّ العناصر الغذائية، إحصلي على الحبوب الكاملة والفاكهة والخضار بما أنها تزوّدك بنسبة عالية من الفيتامينات B المهمّة جداً لسلامة البويضة وزيادة الخصوبة.

  • تخلّي عن الاعتقاد السائد بأنّ كل الزيوت مضرّة لك! إعلمي أن الزيوت الصحّية، مثل زيت الزيتون والأوميغا 3، تساعد على تنظيم هرموناتك وتخفّض خطر تعرّضك للإجهاض وتنعكس أيضاً بشكل إيجابي على نمو دماغ جنينك.

  • إشتري مشتقات الحليب الكاملة الدسم… أجل لا تتفاجئي! لم يتمّ التوصل بعد إلى سبب واضح لهذه النتيجة، ولكن الأبحاث بيّنت أن النساء اللواتي استهلكن مصادر الحليب القليلة الدسم تضاعفت لديهنّ مشاكل الخصوبة مقارنةً بنظيراتهنّ اللواتي لم يحصلن على هذه المواد.

  • حاولي قدر الإمكان تناول مصادر البروتينات النباتية بدلاً من الحيوانية. لكن هذا لا يعني أن تمتنعي كلّياً عن اللحوم، إنما أن تستبدلي حصّة منها بنوع من البروتين النباتي كالفول والحمّص والفاصولياء والمكسّرات، بعدما تبيّن أن هذا الأمر يزيد الخصوبة.

وأخيراً لا تنسي الإنتباه جيداً إلى معدل وزنك، واستشيري طبيبك لإجراء فحص دم يكشف عن العناصر الغذائية التي تنقصك، خصوصاً الفيتامينان B9 وB12 ومعدن الحديد بما أن هذه المواد مهمّة جداً لخصوبتك.

إقرئي أيضاً: إحذري العوامل العدوّة لخصوبتك

(المصدر :موقع 3a2ilati – انقر هنا لقراءة الموضوع من مصدره.)
Share Button