عبد الله السدحان من الكويت: ناصر القصبي استفزني في لقاء الشريان

  • عبد الله السدحان من الكويت: ناصر القصبي استفزني في لقاء الشريان
  • عبد الله السدحان من الكويت: ناصر القصبي استفزني في لقاء الشريان
  • عبد الله السدحان من الكويت: ناصر القصبي استفزني في لقاء الشريان
  • عبد الله السدحان من الكويت: ناصر القصبي استفزني في لقاء الشريان
  • عبد الله السدحان من الكويت: ناصر القصبي استفزني في لقاء الشريان
  • عبد الله السدحان من الكويت: ناصر القصبي استفزني في لقاء الشريان
  • عبد الله السدحان من الكويت: ناصر القصبي استفزني في لقاء الشريان

من يستمع إلى تصريحات رفقاء الأمس فرقاء اليوم، النجمين عبد الله السدحان وناصر القصبي يدرك أنه ثمة شيء ما في صدر كل منهما تجاه الآخر، رغم أن كل واحد منهما ينفي ذلك ولكن رغماً عنه يلمّح إلى خلاف خفي بينهما في أي حوار صحافي أو تلفزيوني أو إذاعي.
النجم عبد لله السدحان حل ضيفاً على الكويت ليكرم من قبل جريدة “الانباء” كأفضل فنان كوميدي للعام 2015، وخلال تلك الزيارة أطل على الجمهور الكويتي والخليجي عبر أثير إذاعة “كويت أف.أم” من خلال برنامج “القايلة” تقديم مايك مبلتع وعمر العثمان.
السدحان الذي أطلق العديد من التصريحات النارية لاسيما تجاه القصبي، أكد أن الأخير لا يتمتع بالمسؤولية وأن الأمر وصل إلى إهماله في حياته الخاصّة، وكان ذلك أحد أهم أسباب انفاصلهما فنياً وإنتاجياً، وأوضح السدحان أن جميع من خرج من تحت عباءة “طاش ما طاش” واتجه للعمل منفرداً، يعد بمثابة فقاعة لن يكتب لها الاستمرار .
وعن الجدل والخلاف بينه وبين ناصر القصبي، قال السدحان: “فض الشراكة بيني وبين ناصر القصبي فض للشراكة المالية والتجارية فقط، وكان نتيجة لأنه من أكثر الناس إهمالاً ولا يعرف ما هي المسؤولية حتى في حياته الشخصية، فكان من العادي جداً أن ينسى جواز سفره في أي مكان، والحقيقة إني تفاجأت بقراره، وما استفزني منه في لقاء الإعلامي داود الشريان هو إعلانه بعدم وجود كتّاب، ليقضي بذلك على تاريخ “طاش ما طاش” طوال سبعة عشر عاماً”.

قال السدحان عن ورش الكتابة: “أنا من الناس الذين يحترمون ورشة النص، لا اشتري نصاً لا أمثّله، أحب أن يكون عندي ورشة نعمل فيها مثل ما فعلنا في “طاش ما طاش”، و”كلنا عيال قرية”، هذه الأعمال نتيجة ورشة عمل جماعية حيث كان يجلس الكاتب معنا ويسجّل ما نتحدث بشأنه ويدوّن الأفكار لذا عندما يشاهد الجمهور العمل يلمسون أفكاراً مترابطة”، وتابع: “لا أؤمن على الاطلاق بنص يُسلّم لي، يجب أن نجلس ونقرأ ونعدّل جميعنا وأنا مقتنع بالتسجيل قبل الكتابة بينما ناصر القصبي من مدرسة الكتابة”.
وأكد السدحان أن حفاوة الاستقبال أمر غير مستغرب من أهل وشيوخ الكويت، مُرحباً بأي تعاون فني في الكويت على أن يجد النص المناسب، معتبراً الكويت هوليوود الخليج والوطن العربي وقال: “أتمنى أن يتم الاهتمام بالدراما الكويتية وأن تكون هناك نصوص ذات قيمة لأنه كثر الحديث حول تركيز الاأعمال الكويتية على الحزن والتفكك الأسري، ونتطلع للعودة إلى وقت كانت فيه دراما مثل “درب الزلق”،علماً أنني عندي مأخذ على الفنان الكبير سعد الفرج وعبد الحسين عبد الرضا عندما انتقلوا فجاة من “درب الزلق” إلى “الاقدار”، ولم تكن موفقة، هذا لا يعني أن الأخير لم يكن جيداً وإنما التركيبة شابها خلل”.

وأكد السدحان أنه لا يمنع أن بيقى الممثل على كاراكتر الواحد متى انغرس في ذهن المشاهد أو المتلقي وأن يستمر، وأوضح: “كثير كتبوا بأن عبد الله السدحان لا يستطيع أن يقدم سوى “أبو سعد” أنا حقيقة تعمدت أن أستمر في هذا الدور لأني أردت تدريب الفنان عبد الله السدحان لأتمكن من أدواتي الفنية، والتعامل مع الكاميرا، والتعايش مع الستوديو وأجواء العمل الدرامي، فمن خلال شخصية “بو سعد” تمكنت من إنتاج العديد من الأعمال ولا يستطيع أحد أن ينتقدني أو يقول كلمة أثناء التصوير ليعطل من أدائي، وأرى الشخصية الواحدة مشكلة وليست عيباً”.
وقال إن تغيير المخرج من جزء لآخر في “طاش ما طاش”، قال: “نعم الرؤية تختلف وإنما طموحنا أن نقدم دراما سعودية تصل العالم العربي تجاوز التفكير في طريقة الإخراج والإبداع كنا طموحين في الفكرة التي أمامنا أن نقدمها، أهم شي ألا تكون لدينا أخطاء إخراجية واستمرينا في هذه التجربة”.
وأكد أنه لا يمانع العودة مع رفيق دربه ناصر القصبي في عمل واحد يجمعهما سوياً وأوضح: “أتمنى أن يطرح السؤال أولاً على ناصر وأنا لا أمانع”.
وبسؤاله عن رأيه بالأعمال الكويتية قال: “قد لا يتاح لي الوقت لمتابعة العديد من الأعمال إلا إنني ما شاهدته لم يعجبني”، وأشار إلى أن مشروع المسلسل التراثي “السربل” مازال قائماً وأن القرية التي شيدت من أجله مازالت تنتظر بدء تصوير العمل لافتاً إلى مشاركة الفنان سعد الفرج في دور مواطن كويتي يزور القرية في السياق الدرامي للأحداث.

وشهدت الحلقة مداخلة من الوكيل المساعد لشؤون الإذاعة الشيخ فهد المبارك الذي قال: “سعدت بوجود السدحان معنا عبر أثير إذاعة “الكويت”، هو في بيته ومكانه وأتمنى أن يسامحنا على أي قصور”.
وأشار الشيخ فهد إلى أن الوزارة بادرت وجمعت عبد الحسين عبد الرضا وسعاد عبد الله في أعمال عدة وأوضح: “ساهمنا في إعادة التعاون بين نجوم الكويت في أعمال إذاعية عدة وأتمنى أن نكون جميعاً على قلب واحد”.
وتوجه وكيل الإذاعة بالدعوة إلى كل من يستمع ويجد في نفسه القدرة على تقديم البرامج للتقديم في وزارة الإعلام، مؤكداً أن المجال مفتوح.

 

(المصدر :مجلة سيدتي. نت – انقر هنا لقراءة الوصفة من مصدرها.)
Share Button

موضوعات مشابهة

مجلتكِ

هيفاء وهبي تفوز بجائزة عالمية بفضل “فانزاتها

majalaty.net

هل إعتزلت شيرين عبد الوهاب بالفعل؟

مجلتكِ

بالفيديو: الفنانة اليمنية “بلقيس” تبرع في أداء فتاة فقيرة!

مجلتكِ

بالفيديو: علامات تقدم السن تظهر على وجه جيني إسبر و”هرمنا والله”..

مجلتكِ

بالفيديو: مايا دياب تشارك في سباق “الفورمولا1″..

مجلتكِ

بالفيديو: للمرة الأولى ميريام فارس تبهر محبيها بظهور طفلها ب”غافي”..

مجلتكِ

بالفيديو: هجوم عنيف على صابرين بعد تخليها عن الحجاب..

مجلتكِ

بالفيديو: طفلة توقف ميريام عن غنائها والأخيرة تجاوب بردة فعل مذهلة.

مجلتكِ

بالصور: ربيبة “دنيا بطمة” تتلقى سيارة فاخرة في عيد ميلادها!