خسرت 57 كيلوغراماً وهذا سرّها!

لارا كيللي، فتاة في عمر الـ21 إستطاعت أن تخسر 57 كيلو من وزنها بعد معاناة طويلة مع البدانة. إكتشفي ما سرّها في هذا المقال من “عائلتي” :

شاركت لارا تجربتها عبر مواقع التواصل الإجتماعي، فذهل المتابعون بالنقلة النوعية التي حققتها. فبعد معانتها من البدانة والسمنة لسنوات عدّة، أصبحت كيللي اليوم تتمتّع بجسم رشيق ورياضي كما ترين في الصورة أعلاه. وتؤكّد هذه الفتاة المثابرة أن خسارة الوزن لم تكن عملية سهلة عليها أبداً، فهي إعتمدت أساليب وطرقاً طبيعية للوصول إلى هذه النتيجة المرضية. أمّا سرّها فهو إتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية في شكل يومي وبإنتظام.

وفي التفاصيل، أشارت كيللي إلى أنّها بدأت تخفّف كمية الطعام الذي تتناوله يومياً، وتوقفت كلياً عن تناول الوجبات السريعة التي كانت السبب الرئيسي وراء إكتسابها الوزن الزائد واستبدلت هذه الأطعمة غير الصحية بالخضار والفواكه. إضافةً إلى ذلك، مارست رياضة المشي في شكل يومي. أما النتائج السريعة التي كانت تراقبها أسبوعاً بعد أسبوع شجّعتها على المثابرة في هذا الرجيم لمدّة 3 سنوات، فخسرت في آخر المطاف ما يقارب الـ57 كيلوغراماً. ولعبت مواقع التواصل الإجتماعي دوراً مهماً أيضاً في مساعدتها على الإستمرار في الرجيم. فإن تشجيع الأصدقاء والنشطاء لها بعد رؤية التغييرات التدريجية في وزنها ساهم في مساعدتها على الوصول إلى هذه النتيجة المذهلة.

إقرئي أيضاً: بالصور: سر خسارة هؤلاء النساء أكثر من 40 كيلوغراماً

(المصدر :موقع 3a2ilati – انقر هنا لقراءة الموضوع من مصدره.)
Share Button