حفاضات طفلك من عمر الولادة إلى سنة

  • حفاضات طفلك من عمر الولادة إلى سنة

في هذه المرحلة قد ترتكبين الكثير من الأخطاء، كتثبيت الحفاض بشكل ملتوٍ أو مرتخِ للغاية. لهذا تقدم لك اختصاصيَّة الجلديَّة والتجميل بمركز الطبابة بجدَّة، سهى حج إبراهيم، ما يفيدك.

إذا كنت تستعملين الحفاضات التي تستخدم لمرَّة واحدة، فتوقعي أن يحتاج طفلك إلى نحو 12 حفاضاً يومياً عندما يكون حديث الولادة.
وعليك تغيير حفاضات طفلك بانتظام؛ حتى تتجنبي اختلاط بول طفلك مع البكتيريا الموجودة في البراز، والتي تؤدي إلى تقرح بشرته، لذلك عليك تبديل حفاض طفلك قبل كل مرَّة ترضعينه فيها أو بعدها.

في الليل
إذا كان طفلك يستيقظ أثناء الليل للرضاعة، فبدّلي حفاضه كجزء من روتينك المعتاد، وإلا فقد تستيقظين بعد ساعة؛ لأنَّ حفاضه اتسخ.
ولا بأس إن كنت ترغبين باستخدام المناديل المبللة أثناء الليل لتنظيفه إذا كنت قلقة من إزعاجه.
واعلمي أنه عادة ما يتبرز الأطفال حديثو الولادة مرَّات عديدة في اليوم، ويتبولون كل ساعة إلى ثلاث ساعات. لا يزعج البلل معظمهم؛ لذا لا تتوقعي من طفلك البكاء أو ظهور الانزعاج عليه في كل مرَّة يحتاج فيها إلى تغيير الحفاض.

مدى امتصاصها
تمتص الحفاضات التي تستخدم لمرَّة واحدة البلل بشكل جيِّد؛ لذا ربما لا تتمكنين دائماً من معرفة مدى بلل طفلك حتى يظهر على حفاضه. فتحققي من وجود بلل على حفاضه كل ساعتين عن طريق اختبار الحفاض من الداخل بإصبع نظيف.
وفي كل الأحوال لا تنسي إلهاءه بوسائل سليمة في متناول يدك. إذا كان يثير ضجيجاً ويتلوى أثناء تغيير الحفاض، فيمكنك تعليق الألعاب المتحركة فوق المكان المخصص للتغيير. ضعي صوراً أو مرايا ليركز عليها طفلك. أو أعطيه لعبة صغيرة ليلعب بها. وعندما تنتهين من تنظيفه العبي قليلاً معه وقبليه بعد تغيير حفاضه.

(المصدر :مجلة سيدتي. نت – انقر هنا لقراءة الوصفة من مصدرها.)
Share Button