الفنانات يبكين نور الشريف في يوم تكريمه

  • الفنانات يبكين نور الشريف في يوم تكريمه
  • الفنانات يبكين نور الشريف في يوم تكريمه
  • الفنانات يبكين نور الشريف في يوم تكريمه
  • الفنانات يبكين نور الشريف في يوم تكريمه
  • الفنانات يبكين نور الشريف في يوم تكريمه
  • الفنانات يبكين نور الشريف في يوم تكريمه
  • الفنانات يبكين نور الشريف في يوم تكريمه
  • الفنانات يبكين نور الشريف في يوم تكريمه
  • الفنانات يبكين نور الشريف في يوم تكريمه
  • الفنانات يبكين نور الشريف في يوم تكريمه
  • الفنانات يبكين نور الشريف في يوم تكريمه
  • الفنانات يبكين نور الشريف في يوم تكريمه

لم تستطع الممثلة مي نور الشريف أن تتمالك دموعها في ندوة تكريم والدها التي أقيمت ضمن فعاليات مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول حوض البحر المتوسط والمزمع أن تنتهي فعالياته غداً الثلاثاء.
بكاء مي جاء بمجرد أن عرض فيلم والدها”بتوقيت القاهرة”حيث كان هذا العمل هو الأخير الذي يشارك فيه نور قبل رحيله وظهرت عليه خلاله أعراض المرض بشكل كبير.
ولم تكن مي وحدها التي انهمرت بالبكاء بل شاركها أيضاً كل من الفنانة إلهام شاهين التي سبق وقدمت مع نور بعض الأعمال السينمائية والمخرجة إيناس الدغيدي على الرغم من أن هذه الأخيرة لم يشاركها في أي من أعمالها ولكن كانت بينهما علاقة صداقة طيبة.
حضر ندوة التكريم كل من الفنانين سوسن بدر وسميرة عبد العزيز ومنال سلامة ومها أحمد ونشوى مصطفى وصبري فواز وأمير رمسيس مخرج فيلم “بتوقيت القاهرة”كما حضر المخرج الفلسطيني رشيد مشهراوي الذي تحدث عن مدى حزنه لفقدان أحد أعمدة الفن في العالم العربي كله وأشاد باهتمامه بالشأن والهم الفلسطيني تماماً مثل هموم بلده.
فميما قالت سوسن بدر إن نور هو من قدمها في فيلمه”حبيبي دائما”الذي يعد من أهم أفلام السينما المصرية. وكان يدعمها كثيراً ويقف بجوارها كما هو معروف عنه حرصه على دعم الوجوه الجديدة.

(المصدر :مجلة سيدتي. نت – انقر هنا لقراءة الوصفة من مصدرها.)
Share Button